مركز الفكر الاستراتيجي يعقد الندوة السنوية الثانية بالتزامن مع تقدمه أربع نقاط ضمن مؤشر بنسلفانيا العالمي

01 فبراير 2021

عقد مركز الفكر الاستراتيجي للدراسات يوم الجمعة الموافق ٢٩ يناير ٢٠٢١م، الندوة السنوية الثانية المعنية بتسليط الضوء على أهمية مراكز الأبحاث والرأي في العالم، التي تحمل شعار "لماذا مراكز الأبحاث مهمة في أوقات الأزمات؟"، وقد عقدت الندوة بالتعاون مع مؤشر جامعة بنسلفانيا الأمريكية لتصنيف وترتيب مراكز الأبحاث العالمية.

هذا وقد تخلل الندوة عدد من أوراق العمل والمداخلات والنقاشات التي أثْرت الموضوع، حيث قدم الباحث السوداني الدكتور فاروق أحمد ورقته المعنونة بـ"مراكز الأبحاث وأهميتها وأدوارها في مواجهة الأزمات"، أشار من خلالها إلى أهمية مراكز الأبحاث عموماً، لكونها مصدر التوعية والتثقيف العالمي، وتسهم في إبداء الرأي والمشورة لصناع القرار. وقدم الدكتور واثق السعدون ورقته الموسومة بـ"دور مؤسسات الفكر والرأي في تركيا في مواجهة كورونا: أورسام أنموذجاً"، سلط من خلالها الضوء على تجربة مركز دراسات الشرق الأوسط (ORSAM)، ودوره في مواجهة أزمة كورنا، والاستفادة من المتاحات في استكمال رسالته الفكرية. وقد تناولت الورقة الثالثة "مؤشر بنسلفانيا الجهود والتأثير في أزمة كورونا"، قدمتها الباحثة إلهام الحدابي، واستعرضت من خلالها أهم الأنشطة والفعاليات التي نظمها وأشرف عليها مؤشر بنسلفانيا والمعنية بمتابعة أزمة كورونا. وقدم الأستاذ الدكتور قيس نوري ورقته التي حاول من خلالها الإجابة عن سؤال مستقبل مراكز الأبحاث في الشرق الأوسط بعد أزمة كورونا. 

الجدير بالذكر أن هذه الندوة جاءت متزامنة مع 125 ندوة أقامتها مراكز الأبحاث المدرجة ضمن مؤشر بنسلفانيا، ويعد مركز الفكر الاستراتيجي من المراكز المدرجة ضمن المؤشر منذ سنتين، وقد استطاع التقدم أربع نقاط حسب معايير المؤشر وتقريره لعام ٢٠٢٠. 

الأكثر مشاهدة

إصدارات مركز الفكر الاستراتيجي للدراسات على المتجر

19 أغسطس 2020

يمكنكم الحصول على إصدارات مركز الفكر الاستراتيجي من المتجر الالكترونيلزيارة المتجر الرجاء الضغط هنا ...